على مدار 40 عامًا، حارب عزمت شركة ناوس على تحدي الوضع القائم لتقديم خدمات ومنتجات أفضل للعناية بالبشرة.

تتميز ناوس في مجال العناية بالبشرة بهدف مد نطاق عملها
بحيث يشمل العناية بالإنسان (الصحة، الجمال، الرفاهية). نعمل مع مجموعة متميزة من الرواد في عالم الصحة والجمال والرفاهية
الذين ساعدونا في إنتاج منتجات مبتكرة متخصصة في العناية بالبشرة بخلاف المنتجات التقليدية.

"كن أنت

لتغيير

الذي تريد أن تراه

في العالم".

1977

صناعة أول منتجات بيوديرما وأول منتجات المركز البحثي سي إي آر إي دي إيه بي )مركز الدراسات والأبحاث التطبيقية في مجال الجمال والعناية بالبشرة(،.

1978

إنشاء العلامة التجارية إيستيديرم وأول منتجاتها، وهو علامة تجارية متخصصة في دعم جمال المرأة مع مرور الزمن.

1985

تأسيس دي آي بي تي إل )التطور الصناعي والترويج للتقنيات(التطبيقية) لدعم البحث والتقنية وتصنيع منتجات بيوديرما وإنستيتيوت إستيديرم.

1995

ختراع بيوديرما تقنية مياه ميسيلار، ما قاد إلى خلق فئة جديدة في عالم العناية بالجمال. سينسيبيو (Sensibio H2O) هو أول منتج ماء ميسيلار المنظف ولا يزال رقم واحد في السوق اليوم.

1999

خترعت إنستيتيوت إستيديرم تقنية سيليولار ووتر المستلهمة من مياه الجلد.

2001

افتتاح أول شركة تابعة لنا في الخارج في إيطاليا. ومنذ ذلك الحين، افتتحت ناوس ما يزيد على 40 شركة تابعة حول العالم

2011

نشاء العلامة التجارية إيتات بور، وهي علامة تتبع نهج المحاكاة الحيوية ومنح البشرة ما تحتاجه فقط.

2016

دمج بيوديرما وإنستيتيوت إستيديرم وإتات بور في كيان واحد متماسك اسمه ناوس.

2018

إنشاء ناوس آي إل إس إنستيتيوت (معهد علوم الحياة) يعمل به أشهر الباحثون على مستوى العالم.

نتاوس: اسم رمزي

يرجع أصل اسم ناوس إلى نجم في كوكبة الكوثل الذي سيكون يومًا ما من ألمع النجوم في السماء. تعكس رمزية النجم قصة الأمير الصغير ، لكاتبها أنطوان دو سانت إكزوبيري، ذي الرؤية الشعرية للعلاقات التي ألهمت الرؤية الإنسانية لمؤسس الشركة.